أخبار
هل سيطبق مدير التنظيم القانون هذه المرة….صراع ” أفلاني ” يعرقل إنتخاب رئيس ” أبوي ” الجلفة !

هل سيطبق مدير التنظيم القانون هذه المرة….صراع ” أفلاني ” يعرقل إنتخاب رئيس ” أبوي ” الجلفة !

كتب / فيصل.ب

ينتظر العديد من المتابعين ما ستؤول إليه اوضاع المجلس الشعبي الولائي لولاية الجلفة بعد حالة شغور منصب رئيس المجلس خلفا للرئيس السابق نعوم بلخضر، خاصة مع الجلسة الجديدة المنتظر عقدها، وتشير مصادر ” الجدار نيوز ” إلى أن الصراع ” الأفلاني ” هو من كان سببا في تأجيل جلسة التنصيب الأولى من قبل مدير التنظيم والشؤون العامة وماصاحب ذلك من ردود أفعال ومدى قانونية ذلك في ظل وجود مرشح ثالث من خارج الأفلان، خاصة بعد وجود مرشحين إثنين لهذه الكتلة وهما طويسات سالم وقصري سمير، مما جعل مدير التنظيم والشؤون العامة يؤجل البت في القضية، مما جعل العديد من التساؤلات يتم طرحها في حينها وهل يراد من ذلك إبقاء رئاسة المجلس الشعبي الولائي في أيدي الأفلان مع وجود المرشح الثالث دحماني بلقاسم والمنتمي لكتلة الحرية والعدالة، وهي المعطيات التي جعلت العديد من القانونيين يتساءلون عن مدى تطابق التأجيل بسبب صراع أفلاني داخلي مع قانون الولاية المحدد لعملية إنتخاب رئيس المجلس الشعبي الولائي، ليبقى التساؤل قائما هل سيتم تقديم مرشح واحد من قبل كتلة الأفلان أم أن هذا الإنسداد سيتواصل وستبقى ” الأبوي ” بدون رأس، مع العلم بأن ذات المصادر تحدثت عن أن طويسات سالم مدعوم من قبل رئيس المجلس السابق والبرلماني حاليا، وقصري سمير مدعوم من قبل النائب البرلماني الحدي إسماعيل، فهل سيتم تسوية هذا الصراع الأفلاني أم أن ” فرملة ” عمل المجلس سيتواصل لأيام أخرى .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*