أخبار
ضغط كبير بالعیادة الوحيدة ودعوة إلى تدخل الوزير ووالي الجلفة….مطالب بتجسيد مشروع مستشفى ببلدية فيض البطمة بالجلفة !

ضغط كبير بالعیادة الوحيدة ودعوة إلى تدخل الوزير ووالي الجلفة….مطالب بتجسيد مشروع مستشفى ببلدية فيض البطمة بالجلفة !

كتب / حبشي حميد 

ناشد سکان وفعالیات المجتمع المدنی والجمعیات لدائرة فیض البطمة السلطات المركزية والولائية بتجسيد مشروع لمؤسسة إستشفائية بسب الضغط الکبیر الذي تشهده العیادة متعددة الخدمات الشهید بوزیدی محمد، خاصة وأنها تغطي سکان الدائرة التي يفوق تعدادها 80 الف نسمه، مادفع السکان لطرح ورفع هذا الإنشغال عديد المرات إلی السلطات الولائية والمركزية ومسؤولي القطاع بمطالبين بضرورة برمجة مؤسسة استشفائية، مع العلم بأن دائرة فیض البطمة تملک حدود مشترکة مع کل من ولایة بسکرة وولاية المسیلة ولایة وادی سوف ولها عدة طرقات وطنیه وولائية وطریق بلدی والتي تشهد جميعها حرکة مرور متزایدة، مما أدى إلى تسجیل حوادث خطیره فی شبکة الطرق المذکوره، كما تشير المعلومات المتوفرة لـ ” الجدار نيوز ” من عدم وجود مکان لحفظ الجثث مما یُضطر لقطع مسافة 50 کلم الی المؤسسة الإستشفائية بمسعد، زيادة على وجود سیارة اسعاف واحده بالعیاده التابعة للقطاع، ویطالب المواطنون بتدعیم العیاده بسیارة إسعاف مجهزة وإستنکر السکان بشدة التبعیة الإداریة للصحة الجواریة بقطارة التي تبعد عن فیض البطمة بأكثر من 250 کلم .

هذا الوضع جعل العيادة الوحيدة تشهد ضغطا كبيرا، خاصه علی مستوى عمل الطاقم الطبي والذي يحاول قدر الإمكان تحمل تبعات هذا الوضع وبلغة الأرقام تم فحص  2514  بالنسبة للطب العام وإستبقال أکثر من 210 حالة استعجالیه شهريا، زيادة على نقل  04  حالات یومیا للمؤسسات الاستشفائیة ومن بینها 37 جراحة عامة، إضافة إلى  فحص النساء الحوامل 389 امرأة و45 حالة من المناطق المجاورة، وبالنسبة لجراحة الأسنان وصل العدد إلى 320 حالة، كما تم إجراء أكثر من 500 حالة للتحاليل الطبية و140 حالة أشعة وتضميد جراح 450 حالة وإجراء 1560 حقنة، وهو مايؤكد الضغط الكبير على العيادة الوحيدة مما جعل السكان يؤكدون  على السلطات برمجة مستشفى بالمنطقة.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*