أخبار
تحالف هش لأحزاب التحالف على المستوى المحلي….هل تؤثر تداعيات إنتخابات apw على حدث الرئاسيات 2019 بالجلفة ؟؟

تحالف هش لأحزاب التحالف على المستوى المحلي….هل تؤثر تداعيات إنتخابات apw على حدث الرئاسيات 2019 بالجلفة ؟؟

كتب / ص.لمين

تساءل العديد من المراقبين على مستوى ولاية الجلفة إن كانت أحداث وتداعيات إنتخابات المجلس الشعبي الولائي بالجلفة سيكون لها تأثير على حجم التعبئة المرتبقة لحدث الإنتخابات الرئاسية على مستوى ولاية الجلفة، خاصة وأن أحزاب التحالف الجديد الأفلان والأرندي وتاج على المستوى المركزي هي من ستكون قاطرة هذا الحدث، إلا أن هذا التحالف بالجلفة تحول إلى ” تخالف ” بفعل تداعيات أحداث apw، ويؤكد مراقبون ل ” الجدار نيوز ” بأن التحالف بالجلفة أصلا كان هشا قبل إنتخابات المجلس الشعبي الولائي وذلك لإعتبارات عدة منها أن الأفلان يعيش أصلا حالة تلملم وعدم إنضباط بدليل أن محافظة الحزب العتيد تغلق على مدار العام لتفتح فقط أيام المناسبات الإنتخابية، زيادة على أن حزب الأرندي بدوره لايمكن أن يضمن التعبئة لوحده وبالنسبة لحركة حمس فدورها مركزيا ينعكس على دورها محليا يعني لعبها لدور التعبئة غير مضمون وهو نفس ماينطبق على حزب المستقبل والذي ينعكس الخيار المركزي على الدور المحلي، خاصة إذا أعلن رئيس الحزب عبد العزيز بلعيد ترشحه .

المراقبون يؤكدون بأن ورقة تاج تعتبر ورقة قائمة في ظل قدرة هذه التشكيلة السياسية على التعبئة وعلى لعب ورقة الإعلام والتسويق وهو مانجحت فيه خلال الإنتخابات التشريعية بشكل كبير لاينكره أحد ونجحت فيه خلال الإنتخابات المحلية وهو مايعني بأن تغييب هذه التشكيلة من المجلس الشعبي الولائي سيزيد من هشاشة التحالف وبالتالي يضحى دور ولاية الجلفة في الإنتخابات الرئاسية دورا عاديا ويمكن أن يؤدي الى تراجع دورها عكس الإنتخابات الرئاسية الماضية والتي فرضت الولاية نفسها سواء على مستوى التعبئة أو على مستوى نسبة المشاركة، ليبقى السؤال في الأخير هل فعلا تؤثر تداعيات إنتخابات apw على الحدث الرئاسي بالجلفة مثلما تم سرده سابقا ؟؟

 

تعليق واحد

  1. حالة تململ وليس تلملم ؟؟؟

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*